" عميد أسرى العالم " غير معروف لدى شعبه وشاليت ابن الثلاث سنوات يعرفه العالم -- "الأسير الفلسطيني نائل البرغوثي " عميد أسرى العالم " أمضى 32 سنة في سجون الاحتلال ..." -- 30 March 2015
"مهجة القدس": والدة الأسير محمد علان تتوجه لمشفى برزلاي لمواصلة اعتصامها من أجل إنقاذ نجله -- "  أكدت والدة الأسير المضرب عن الطعام محمد نصر الدين مفضي علان (31 عاما) لمؤسسة مهجة ..." -- 09 October 2015
آلة المصطلحات الصهيونية: الأرض والحقائق الجديدة -- "  د. عبد الوهاب المسيري تتسم المصطلحات الصهيونية، بالمراوغة وبتجاهل حقائق التاريخ ..." -- 07 February 2016
أزمة الصحافة الورقية إلى أين؟! -- "من المعروف أن الصحافة الجادة في العالم كله تدفع أجرا لكتابها أو للذين ينشرون فيها مقابل ..." -- 01 February 2016
أسميك حلماً وأنتظر ليلي -- "تشدني نسمات الشوق لرام الله، فأغادر (سيدة الجبال والسهول والوديان، عمّان) بعد أسبوع من ..." -- 20 June 2015
أسميك حلماً وأنتظر ليلي -- "تشدني نسمات الشوق لرام الله، فأغادر (سيدة الجبال والسهول والوديان، عمّان) بعد أسبوع من ..." -- 01 February 2016
أم حمزة" فيلم وثائقي فرنسي لشهادات حية لنسوة عشن النكبة" -- "ام حمزة) فليم وثائقي للمخرجة الفرنسية جاكلين جيستا تفرد فيه مساحة واسعة لنساء فلسطينيات ..." -- 19 June 2015
أنتوخيا ... أورسالم .... القدس -- "بقلم/ د. زينات أبو شاويش  حظيت مدينة القدس -وما تزال- بمكانة عظيمة في التاريخ الإنساني، ..." -- 01 February 2016
أنتوخيا ... اورسالم .... الي القدس -- "حظيت مدينة القدس -وما تزال- بمكانة عظيمة في التاريخ الإنساني، لم تضاهيها في ذلك أي مدينة ..." -- 30 March 2015
أوروبا تعيد اكتشاف إسرائيل -- "      لطالما ظهرت إسرائيل بمثابة الابن المدلل لأوروبا، ومن الأصل فهي قامت بفعل ..." -- 07 February 2016

لم يعد الأمر يتعلق بالشفافية وبالصبر على أزمة الكهرباء المستفحلة في قطاع غزة فقط، فحياتنا عبارة عن مصنع أزمات عظيمة، ليس أخرها أزمة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" المفتعلة، أو أولها حديث الساعة في وسائل الإعلام الإسرائيلية وما يتم تناوله بالبحث والنقاش والتحليل عن من سيخلف الرئيس محمود عباس والمديح الذي تكيله له على مواقفه وتصديه إلى اندلاع أي احتجاج ضد الاحتلال وجرائمه، ومنع أي احتجاجات على حرق عائلة دوابشة، وهل سيستقيل أم سيبقى إلى أجل؟

 

 

 ونحن لا نعلم شيء سوى ما تلقي به وسائل الإعلام الإسرائيلية لنا من أخبار، و ما يصلنا من أخبار الصالونات وما يتهامس به الناس و المصادر المجهولة والمعلومة والأخبار المتناثرة عن معارك صامتة والتحضير لمعارك قادمة وتغييرات جذرية في قيادة حركة فتح وترتيبات يقوم بها الرئيس لتقييف وتفصيل قيادة لفتح على مقاسه.

لو توفرت النوايا الحسنة و الإرادة الحقيقية للتغيير والشعور بالناس والضنك الذي يعانونه لما عظمت مأساتهم كما هي عليه الآن، إذا هي ساعة الحقيقة في إدراك ان الناس لم تعد لديهم القدرة على الإحتمال وقواهم وهنت وصبرهم نفذ ويحاولون منح الفرصة تلو الفرصة للقيادة والفصائل ولا احد يعلم متى تندلع الشرارة والانفجار الكبير، وأي رهان على صبر الناس فهو خاسر وطبيعة البشر أنهم لا يستسلموا ولا يستكينوا، والشعب الفلسطيني حي وهذه الكبوة لا تعبر عن حقيقته وقوته وحيويته المثيرة وعطاءه الذي لا ينضب.

ربما يكون هذا حلم لكن لا احد منا يستطع التنبوء بمزاج الناس وحركتهم وعدم قدرتهم على القبول باستمرار الظلم والقهر الذي يعانونه.

والحلول الترقيعية والفردية في تدبير الناس لشؤونهم لن تجدي نفعاً، فالناس جربوا وحاولوا اجترار حلول فردية ونجحوا، لكنها حلول تعبر عن أزمة القيادة و المسؤولين وعجزهم عن توفير الحلول الخلاقة والإبداعية، ومن ارتضى ان يحكم الناس عليه تقديم تنازلات لصالحهم وليس لصالحه وصالح جماعته وحزبه ورؤيته. والقضية ليست متعلقة بالطعام والشراب والحد الأدنى من العيش، إنما هي العيش الكريم و الحرية والكرامة وسيادة القانون والمساواة والعدل.

ساعة الحقيقة والشجاعة تقتضي من القيادة والفصائل و في مقدمتهم حركتي فتح وحماس بالاعتراف بفشلهم في قيادة الشعب الفلسطيني، وعدم قدرتهم على تنفيذ وعودهم للناس. والحديث الممجوج بتحقيق الانتصارات والتعظيم من أنفسنا وقدراتنا الخارقة على التغلب على عدونا قبل مشكلاتنا وأزماتنا المستعصية، ولدينا قدرة كبيرة على تبرير كل الأخطاء التي نرتكبها، كيف ذلك ولم نعترف مرة واحدة بهزيمتنا وفشلنا المريع على جميع الأصعدة، سواء في تجربتنا النضالية ومقاومة الاحتلال أو حياة الناس اليومية.

القيادة والفصائل لم تفكر مرة واحدة في القيام بمراجعات حقيقية ونقد التجربة الطويلة أو فتح حوار ونقاش وطني عام للتعلم والاستفادة من التجارب و الخبرات السابقة، فاستمرا هذا الحال والتعامل بردود الأفعال وهي جاهزة وبقدرة عجيبة تصبح هي الحلول، هذا هو غياب العقل و الكوميديا السوداء الذي نعيشها، فالبحث في التفاصيل أكثر من البحث في القضايا الكبرى والانهيار الكبير في النظام السياسي الفلسطيني و منظومة القيم هو خطير ومؤشر لانهيارات أخرى.

هذا يتم بفعل ومساهمة من أركان النظام السياسي الذي يقع على عاتقه النهوض بالقيم والمبادئ الوطنية وتعميمها والاستفادة من تجاربه السابقة.

فإذا كان هذا حال النظام الذي أصبح من سماته عدم الثقة به، و هو المسؤول عن هذا الحال وعدم قدرته على ترسيخ منظومة القيم وهو من يمارس كل أشكال الاستبداد وعدم إيمانه بالآخر وعدم قبول النقد والرأي الآخر، ومتمرس حول فكرته ورؤيته لقيادة شعب تحت الاحتلال ويناضل من اجل الحرية بطريقة أقرب إلى الفنتازيا منها إلى إدراك حجم الكارثة.

 سنبقى سخرية للآخرين ونضحك على أنفسنا إذا ما تم إدراك ما نحن به من مصيبة ومستمرون بالقول أننا نحقق انتصارات عسكرية وسياسية ودبلوماسية، ونحن لم نستطع إدارة حياة الناس والواقع مأساوي و كارثي، وسلوك القيادة والفصائل يعزز من هذا الواقع.

أقسام الموقع

منوعات

18.05.2017

كيد النساء

اقترب رجل من امرأة عند بئر وسألها : ما هو

+ View

13.05.2017

النكبة الفلسطينية

قديش عمر أبوك ؟  66-  سنة - يعني قد النكبة

+ View

07.02.2016

نساء غزة يقهرن الحصار

    أول اذاعة الكترونية نسوية في قطاع

+ View

08.10.2015

ليست المرأة وحدها

  احتلت المرأة عبر التاريخ مكانة محورية في كل

+ View

08.10.2015

البنزين

يتداول الناس متذمرين الأحاديث حول أسعار البنزين

+ View

19.08.2015

المدخل لحل أزمتنا

لم يعد الأمر يتعلق بالشفافية وبالصبر على أزمة

+ View

فيديو الأسبوع

منوعات

Has no connect to show!

مقهى فلسطين

الحكاية الكاملة ليوم ...

في الحقيقة إن يوم الأرض الذي أطلق عليه هذا ...

نحن المسكونون بالوجع

 \"... كلما ذكروا لي الخطوط الحمراء طار صوابي ...

Has no content to show!
Template Settings
Select color sample for all parameters
Red Green Olive Sienna Teal Dark_blue
Background Color
Text Color
Select menu
Google Font
Body Font-size
Body Font-family
Direction
Scroll to top