" عميد أسرى العالم " غير معروف لدى شعبه وشاليت ابن الثلاث سنوات يعرفه العالم -- "الأسير الفلسطيني نائل البرغوثي " عميد أسرى العالم " أمضى 32 سنة في سجون الاحتلال ..." -- 30 March 2015
"اسرائيل" تخسر حربها التراثية في الخليل والقدس وبيت لحم وبتير -- "  قرار اليونسكو حول الخليل صفعة مجلجلة للاحتلال الصهيوني  انتصار فلسطيني-عربي يجب ..." -- 17 July 2017
"مهجة القدس": والدة الأسير محمد علان تتوجه لمشفى برزلاي لمواصلة اعتصامها من أجل إنقاذ نجله -- "  أكدت والدة الأسير المضرب عن الطعام محمد نصر الدين مفضي علان (31 عاما) لمؤسسة مهجة ..." -- 09 October 2015
آلة المصطلحات الصهيونية: الأرض والحقائق الجديدة -- "  د. عبد الوهاب المسيري تتسم المصطلحات الصهيونية، بالمراوغة وبتجاهل حقائق التاريخ ..." -- 07 February 2016
أزمة الصحافة الورقية إلى أين؟! -- "من المعروف أن الصحافة الجادة في العالم كله تدفع أجرا لكتابها أو للذين ينشرون فيها مقابل ..." -- 01 February 2016
أسميك حلماً وأنتظر ليلي -- "تشدني نسمات الشوق لرام الله، فأغادر (سيدة الجبال والسهول والوديان، عمّان) بعد أسبوع من ..." -- 20 June 2015
أسميك حلماً وأنتظر ليلي -- "تشدني نسمات الشوق لرام الله، فأغادر (سيدة الجبال والسهول والوديان، عمّان) بعد أسبوع من ..." -- 01 February 2016
أم حمزة" فيلم وثائقي فرنسي لشهادات حية لنسوة عشن النكبة" -- "ام حمزة) فليم وثائقي للمخرجة الفرنسية جاكلين جيستا تفرد فيه مساحة واسعة لنساء فلسطينيات ..." -- 19 June 2015
أنتوخيا ... أورسالم .... القدس -- "بقلم/ د. زينات أبو شاويش  حظيت مدينة القدس -وما تزال- بمكانة عظيمة في التاريخ الإنساني، ..." -- 01 February 2016
أنتوخيا ... اورسالم .... الي القدس -- "حظيت مدينة القدس -وما تزال- بمكانة عظيمة في التاريخ الإنساني، لم تضاهيها في ذلك أي مدينة ..." -- 30 March 2015

تشكل المستوطنات الإسرائيلية المقامة على أراضى المواطنين     

 

الفلسطينية خطرا فادحا على البيئة إلى جانب مخاطرها السياسية والاقتصادية المعروفة. فمن استنزاف للمياه وتلويثها بالمياه العادمة والنفايات الصلبة إلى تلويث

 

للهواء وتدمير للتراث الحضاري الفلسطيني. وتتضح الهيمنة الإسرائيلية شبه الكاملة على المياه الفلسطينية عبر مستوطناتها في الضفة الغربية وقطاع غزة من خلال

 

كمية المياه الجوفية في الأراضي الفلسطينية التي تبلغ 34 مليون لتر مكعب نصيب الفلسطينيين منها 235 مليون متر مكعب فقط في حين يذهب الباقي كله لتلبية

 

حاجات إسرائيل.

 

 

تردي أوضاع الشرب في الأراضي الفلسطينية

 

وفي تقرير كامل للهيئة العامة للاستعلامات في السلطة الفلسطينية تم تقديم شرحا مفصلا عن هيمنة إسرائيل عبر مستوطناتها في الضفة الغربية وقطاع غزة على

 

المياه الفلسطينية. فمن أل 34 مليون لتر مكعب تخصص 60 مليون متر مكعب لسكان المستوطنات التي يبلغ 350 ألف مستوطن فقط وهي كمية تفيض عن حاجة

 

هذا العدد من السكان إذا ما قورن بعدد السكان الفلسطينيين الذين يتجاوز عددهم 3 ملايين نسمة.

 

وينعم المستوطن الإسرائيلي بري الحدائق وملء برك السباحة بالمياه العذبة فيما يعاني الفلسطينيون ومزروعاتهم وحيواناتهم من العطش. وكان لهذا الاستنزاف

 

الإسرائيلي للمياه الفلسطينية آثار سلبية على الوضع المائي العام في الأراضي الفلسطينية إذ أصبحت بعض الأحواض الجوفية في الضفة الغربية تعاني عجزاً مائياً

 

يقدر بحوالي «50» مليون متر مكعب سنويا أما في قطاع غزة فيصل معدل العجز السنوي بحوالي «50» مليون متر مكعب سنوياً.

 

وأدى هذا الحال والعجز المائي إلى تردي وضع مياه الشرب ونوعيتها حيث باتت ملوثة خصوصاً في قطاع غزة الذي بلغت فيه نسبة التلوث درجة كبيرة فنسبة

 

الكلورايد تتراوح بين 250 ملم ـ 2000 ملم للتر في اكثر من 90% من مياه القطاع علماً بأن النسبة المسموح بها دولياً هي 250 ملم / للتر أما نسبة مادة التترات في

 

المياه فتصل إلى 50 ملم / للتر وهي تزيد عن المواصفات العالمية.

 

أما عن التلوث بالمياه العادمة فقد اتضح أن المستوطنات هي ابرز أسبابه في قطاع غزة والضفة الغربية على حد سواء. وقد ساهمت إسرائيل في الأضرار بالبيئة

 

الفلسطينية عبر إهمالها شبكات الصرف الصحي أو تنفيذها وفق الشروط الصحية اللازمة أما المستوطنات فهي تقوم بضخ ملايين الأمتار المكعبة من المياه العادمة

 

في الأودية أو البحر. ففي الضفة الغربية وحدها بلغت كمية المياه العادمة التي تضخها المستوطنات الإسرائيلية هناك حسب التقرير حوالي «40» مليون متر مكعب

 

سنويا في حين أن كمية ما ينتجه المواطنون الفلسطينيون في الضفة الغربية «72,33» مليون متر مكعب علماً بأن عدد سكان الضفة قد بلغ «87,1» مليون نسمة.

 

وهكذا فان كمية المياه التي ينتجها المستوطنون تفوق كثيرا ما ينتجه السكان الفلسطينيون هذا بالإضافة إلى أن 90% من سكان المستوطنات والمساكن فيها متصلة

 

بشبكات الصرف الصحي إلا أن نسبة ما يعالج منها لا تتجاوز الـ «10%» من كمية المياه المنتجة. أما المياه العادمة للمستوطنات فإنها تصب في الأودية الفلسطينية

 

وفي حوض نهر الأردن بل تتجاوز ذلك إلى الأراضي الزراعية الفلسطينية ومن الأماكن التي تنصرف إليها المياه العادمة للمستوطنات: ـ وادي النار وتنصرف فيه

 

المياه العادمة من المستوطنات التي تحيط بالقدس بمعدل «30» ألف متر مكعب يومياً.

 

ـ منطقة شمال شرق مدينة الخليل وتنصرف فيها المياه العادمة الناتجة عن مصانع الخمور في المستوطنات هناك.

 

ـ وادي قانا بين نابلس وقلقيلية وتنصرف فيه المياه العادمة الناتجة من مستوطنات ارئيل ومجموعة المستوطنات في المنطقة.

 

ـ كذلك فان مياه المستوطنات تنصرف في أودية قلقيلية ، زواتا في نابلس، وادي القلط في حنين ووادي السن في الخليل .

 

أما في قطاع غزة فان المياه العادمة تتجه إلى المناطق الرملية أو تحمل في حاويات وتضخ في الأودية مثل وادي السلقا ، ووادي غزة إضافة إلى انصراف جزء

 

كبير منها إلى مياه البحر المتوسط إضافة إلى تسرب كميات كبيرة إلى باطن الأرض لتختلط بمياه الخزان الجوفي عبر الحفر الامتصاصية .

 

النفايات الإسرائيلية مكانها الماء المخصص للفلسطينيين

 

أكد التقرير الرسمي إن المياه العادمة تلعب دوراً كبيراً في تلوث البيئة الفلسطينية فهي تعمل على تلوث المياه سواء أكانت في الخزان الجوفي أو المياه السطحية

 

حيث تعمل على زيادة نسبة الأملاح وتزايد نسبة النترات مما يجعل المياه غير صالحة للاستخدام الآدمي وحتى غير صالحة للاستخدام الزراعي كما هو الحال في

 

مياه نهر الأردن. كما تعمل المياه العادمة على تلويث الأراضي الزراعية والمزروعات إذ أن تركيز أملاح الصوديوم في التربة التي تتعرض للمياه العادمة يعمل

 

على انسداد مساماتها وتصبح غير قابلة للزراعة الأمر الذي يؤدي في النهاية إلى تصحر الأراضي الفلسطينية بالإضافة إلى نشر الروائح الكريهة وتكاثر الحشرات

 

الضارة وانتشار الأوبئة.

 

كما تسبب المصانع الإسرائيلية التي تزايد عددها في المستوطنات الإسرائيلية بعد نقلها من إسرائيل بسبب الأضرار البيئية التي تسببها هذه المصانع داخل إسرائيل

 

حيث وصل عددها إلى حوالي مائتي مصنع لمختلف الصناعات الكيماوية وغيرها مثل صناعات الألمنيوم ، الجلود، البطاريات، الصوف، البلاستيك، الاسمنت،

 

علب الصفيح لتغليف المواد الغذائية، المطاط، الكحول، الخزف، الرخام، المنظفات الكيماوية، الغاز، المبيدات الحشرية، والصناعات العسكرية السرية.

 

ومعروف أن هذه المصانع تنتج المواد السامة ومنها الألمنيوم ، الكروسيوم ، الرصاص ، الزنك، النيكل، وتقوم بإلقائها في المياه الناجمة عن استخدام المستوطنات.

 

وجاء في التقرير أن إسرائيل استخدمت الأراضي الفلسطينية طوال سنوات احتلالها كمكان للتخلص من النفايات الخطرة حيث عمدت إلى نقل العديد من مصانعها

 

إلى داخل مستوطناتها في الضفة الغربية وقطاع غزة .

كما استخدمت اكثر من «50» موقعاً لالقاء نفاياتها الخطرة فيها ولهذا أصبحت الأراضي الفلسطينية تتعرض بشكل مباشر

لأخطار هذه النفايات نتيجة لالقائها أو دفنها فيها أو غير مباشر نتيجة تعرضها للغازات السامة المنبعثة من المصانع الإسرائيلية

القريبة من الحدود بفعل الرياح إذ سجلت العديد من الحوادث التي يوجد بها مواد خطرة أما في المصانع أو أثناء عملية النقل

الآمر الذي يؤدي إلى حدوث عمليات تسريب لهذه المواد مثل غاز الوقود المسال، الديزل، البروميد، حمض الهيدروليك، الامونيا

، حمض السياسبلك ويمكن لهذه المواد الوصول إلى الأراضي الفلسطينية تحت ظروف الرياح المواتية كما حدث في غزة عام 1989

م إذ تسربت كميات كبيرة من المركبات الفسفورية العضوية شمال محافظات غزة بل وصلت إلى مدينة غزة. كما قامت إسرائيل بنقل النفايات الخطرة إلى الأراضي الفلسطينية وقد سجلت

بعض حالات النقل والتهريب                                                                                             

 

 

منوعات

10.01.2018

شابوه!

شابوه لكل أم بتلبِّس ولادها حلو كأنَّهم ألعاب من

+ View

11.11.2017

حلفنا بالله العظيم

وحلفنا بالله العظيم الطيبين مش أغبيا ولا أوليا

+ View

29.07.2017

قانون الجذب و الفكر و

  طاقة الأفكار والمشاعر هل طاقة الفكر أقوى أم

+ View

29.07.2017

قانون الجذب و الفكر و

  طاقة الأفكار والمشاعر هل طاقة الفكر أقوى أم

+ View

01.07.2017

في حب زينات أبو شاويش

إلتقاء حضارات عزيزتى تبدلت خطتى فقد كان من

+ View

18.05.2017

كيد النساء

اقترب رجل من امرأة عند بئر وسألها : ما هو

+ View

فيديو الأسبوع

Has no content to show!
Template Settings
Select color sample for all parameters
Red Green Olive Sienna Teal Dark_blue
Background Color
Text Color
Select menu
Google Font
Body Font-size
Body Font-family
Direction
Scroll to top