Strict Standards: Only variables should be assigned by reference in /home/mediapal/public_html/templates/sj_health/menusys/class/mega/tmpl/default.php on line 45

Strict Standards: Non-static method BaseHelper::_cleanText() should not be called statically in /home/mediapal/public_html/modules/mod_sj_news_splash/core/helper.php on line 155

Strict Standards: Non-static method BaseHelper::_cleanText() should not be called statically in /home/mediapal/public_html/modules/mod_sj_news_splash/core/helper.php on line 155

Strict Standards: Non-static method BaseHelper::_cleanText() should not be called statically in /home/mediapal/public_html/modules/mod_sj_news_splash/core/helper.php on line 155

Strict Standards: Non-static method BaseHelper::_cleanText() should not be called statically in /home/mediapal/public_html/modules/mod_sj_news_splash/core/helper.php on line 155

Strict Standards: Non-static method BaseHelper::_cleanText() should not be called statically in /home/mediapal/public_html/modules/mod_sj_news_splash/core/helper.php on line 155

Strict Standards: Non-static method BaseHelper::_cleanText() should not be called statically in /home/mediapal/public_html/modules/mod_sj_news_splash/core/helper.php on line 155

Strict Standards: Non-static method BaseHelper::_cleanText() should not be called statically in /home/mediapal/public_html/modules/mod_sj_news_splash/core/helper.php on line 155

Strict Standards: Non-static method BaseHelper::_cleanText() should not be called statically in /home/mediapal/public_html/modules/mod_sj_news_splash/core/helper.php on line 155

Strict Standards: Non-static method BaseHelper::_cleanText() should not be called statically in /home/mediapal/public_html/modules/mod_sj_news_splash/core/helper.php on line 155

Strict Standards: Non-static method BaseHelper::_cleanText() should not be called statically in /home/mediapal/public_html/modules/mod_sj_news_splash/core/helper.php on line 155
" عميد أسرى العالم " غير معروف لدى شعبه وشاليت ابن الثلاث سنوات يعرفه العالم -- "الأسير الفلسطيني نائل البرغوثي " عميد أسرى العالم " أمضى 32 سنة في سجون الاحتلال ..." -- 30 March 2015
"اسرائيل" تخسر حربها التراثية في الخليل والقدس وبيت لحم وبتير -- "  قرار اليونسكو حول الخليل صفعة مجلجلة للاحتلال الصهيوني  انتصار فلسطيني-عربي يجب ..." -- 17 July 2017
"مهجة القدس": والدة الأسير محمد علان تتوجه لمشفى برزلاي لمواصلة اعتصامها من أجل إنقاذ نجله -- "  أكدت والدة الأسير المضرب عن الطعام محمد نصر الدين مفضي علان (31 عاما) لمؤسسة مهجة ..." -- 09 October 2015
آلة المصطلحات الصهيونية: الأرض والحقائق الجديدة -- "  د. عبد الوهاب المسيري تتسم المصطلحات الصهيونية، بالمراوغة وبتجاهل حقائق التاريخ ..." -- 07 February 2016
أزمة الصحافة الورقية إلى أين؟! -- "من المعروف أن الصحافة الجادة في العالم كله تدفع أجرا لكتابها أو للذين ينشرون فيها مقابل ..." -- 01 February 2016
أسميك حلماً وأنتظر ليلي -- "تشدني نسمات الشوق لرام الله، فأغادر (سيدة الجبال والسهول والوديان، عمّان) بعد أسبوع من ..." -- 20 June 2015
أسميك حلماً وأنتظر ليلي -- "تشدني نسمات الشوق لرام الله، فأغادر (سيدة الجبال والسهول والوديان، عمّان) بعد أسبوع من ..." -- 01 February 2016
أم حمزة" فيلم وثائقي فرنسي لشهادات حية لنسوة عشن النكبة" -- "ام حمزة) فليم وثائقي للمخرجة الفرنسية جاكلين جيستا تفرد فيه مساحة واسعة لنساء فلسطينيات ..." -- 19 June 2015
أنتوخيا ... أورسالم .... القدس -- "بقلم/ د. زينات أبو شاويش  حظيت مدينة القدس -وما تزال- بمكانة عظيمة في التاريخ الإنساني، ..." -- 01 February 2016
أنتوخيا ... اورسالم .... الي القدس -- "حظيت مدينة القدس -وما تزال- بمكانة عظيمة في التاريخ الإنساني، لم تضاهيها في ذلك أي مدينة ..." -- 30 March 2015
على هامش الملتقى الدولي لنصرة القدس، الذي عقد في اسطنبول خريف العام الماضي، بحضور نحو خمسة آلاف متضامن مع حقوق الشعب العربي فيها، وإدانتهم التعديات الصهيونية على مقدساتها الاسلامية والمسيحية، اتفق بعض نشطاء العمل القومي العربي على الدعوة لمؤتمر مماثل لنصرة حق العودة، وتشكلت لذلك لجنة تحضيرية ضمت شخصيات فكرية وسياسية من مشرق الوطن العربي ومغربه. وبعد تدارس كل الاحتمالات قررت عقد المؤتمر في دمشق يومي 23 و 24 من الشهر الجاري. وذلك انطلاقاً من القناعة بأن حق العودة انما هو المكون الأساسي للقضية الفلسطينية، كما ورد في الدعوة الصادرة عن رئيس اللجنة التحضيرية المناضل القومي مشغول الفكر والوجدان بقضايا أمته الأستاذ معن بشور.
وتأتي الدعوة للملتقى في مرحلة تتواتر فيها الدعوات في واشنطن والقدس المحتلة لاغتنام الفرصة لتصفية الصراع العربي – الصهيوني وفق الاشتراطات الصهيو- أمريكية المعهود للرباعية الدولية تمريرها. وأولها اسقاط حق العودة بتجاوز القرار 194. وفي اتساق مع المخطط المرسوم جاء الترحيب الرسمي العربي باعلان الصهاينة استعدادهم للتفاوض حول المبادرة العربية، كما كانت عليه قبل إضافة النص على حل مشكلة اللاجئين استناداً للقرار الدولي. وهو النص الذي جرت اضافته في قمة بيروت العام 2000 نزولاً على إصرار الرئيس اللبناني السابق اميل لحود.
ولأهمية الملتقى تبنى الدعوة إليه خمسون اتحاداً ومؤتمراً ومنظمة، من أبرز هيئات المجتمع المدني العربية، في طليعتها: المؤتمر القومي العربي، والمؤتمر القومي- الاسلامي، ومؤتمر الأحزاب العربية، والمنظمة العربية لحقوق الانسان، وجميع الاتحادات المهنية العربية العامة، والمركز العربي لحق العودة في لندن، ومؤتمر حق العودة، والمجلس الوطني للعرب الأمريكيين. وتجاوباً مع الدعوة، وتقديراً لأهمية المنظمات والشخصيات القائمة عليها، وادراكاً لخطورة التواطؤ الدولي والاقليمي والسلطوي الفلسطيني على حق العودة والقرار 194 بالذات. لكل ذلك متفاعلاً استجاب للدعوة، وأبدى استعداده لتحمل نفقات وأعباء السفر والإقامة، ما يجاوز الألفين والخمسمائة. كما ذكر رئيس اللجنة التحضيرية قبل اسبوعين، وأنها لا زالت تتلقى طلبات المشاركة، وان شباباً من الجنسين من لبنان وسوريا والأردن تطوعوا للعمل مع الجهاز الاداري للملتقى.
والملتقى بحضور الذين يجاوزون الألفين والخمسمائة مقصود به أن يكون تظاهرة اعلامية قومية ودولية، أولى غاياتها المستهدفة تأكيد اجماع هيئات المجتمع المدني العربية، ذات المكانة والاعتبار قطرياً وقومياً، والمتحررة من الارتباطات الخارجية المشبوهة، على رفضها أي مساس بحق العودة، وأي التفاف حول القرار 194، الذي والت الجمعية العامة للأمم المتحدة تأكيده بحيث اكتسب قوة القانون الدولي العام. بل وتأكيدها ان حق العودة ليس فقط مجرد حق وطني فلسطيني، ما انفكت الملايين من أبناء شعب الممانعة التاريخية والمقاومة الأسطورية تعتبره أولى ثوابتها الوطنية، وانما هو أيضاً حق قومي يدعمه ممثلو مختلف القوى الوطنية والقومية والاسلامية في عموم الوطن العربي من المحيط الى الخليج. الأمر الذي يشكل احراجاً لكل مسؤول عربي، قد يجد في تساهل فريق أوسلو بشأن حق العودة، ما يبرر له اعفاء نفسه من المسؤولية القومية والتاريخية إن هو استجاب للضغوط الدولية، وبالذات الأمريكية والأوروبية منها، وتخلى عن حق قومي مشروع دولياً يمس في الصميم ماضي وحاضر ومستقبل ستة ملايين عربي شردوا من ديارهم بفعل تواطؤ دولي لإقامة "اسرائيل" ودعم متواصل لعدوانها واصرار صناع قرارها على رفض تنفيذ القرار 194، الذي كان اعلانها الالتزام بتنفيذه بطاقة عضويتها في الأمم المتحدة.
ثم إن الملتقى بهذا العدد الكبير من المشاركين، من مشرق الوطن العربي ومغربه، كما من المهجر الأوروبي والأمريكي، وقطاع غير يسير منهم ليس من مواليد فلسطين المحتلة، أو من أبناء وأحفاد مواليد فلسطين، وانما هم عرب ملتزمون بالتحرير والعودة خياراً استراتيجياً، فإن في مشاركتهم دلالة اتساع اطار المؤمنين بأن حق العودة حق لا عودة عنه. وحين يؤخذ في الحسبان أن كلاً من المنظمات الملتزمة بالدعوة للملتقى تمثل آلاف المواطنين والمواطنات في عموم الوطن العربي، يغدو منطقياً القول بأن الملتقى، وإن اقتصر على المشاركين بحضوره مهما كان عددهم انما يجسد ارادة الأمة العربية في الوطن والمهجر. الأمر الذي يضحد كل مقولات ادعياء الواقعية حول تراجع الأهمية النسبية للقضية الفلسطينية لدى المواطن العربي الذي بات مشغولاً بشؤونه وهمومه الخاصة.
والملتقى وإن هو اختص بحق العودة إلا أنه في الواقع العملي يعبر عن الارادة العربية بالتصدي لمخاطر الدعوة الأمريكية – الصهيونية باعتبار "اسرائيل" دولة يهودية، وفي مقدمتها التهجير القسري "الترانسفير" للمواطنين العرب في الأرض التي احتلت عام 1948 وقام عليها الكيان الصهيوني. ذلك لأن الذين يصرون على حق العودة وعدم المساس بالقرار 194، انما يؤسسون بموقفهم الرافض للتنازل عن هذا الثابت الوطني الفلسطيني، لإقامة جدار عربي قومي للتصدي لأي مساس بالحقوق القومية والوجود الفعلي للمواطنين العرب فيما احتل من أرض فلسطين في جولة الصراع الأولى، وبخاصة مواطني الجليل والمثلث والنقب.
والثابت في التجارب الانسانية عبر التاريخ أن رفض التسليم بالأمر الواقع أولى درجات الممانعة وأكثرها جذرية، والقاعدة التي تنطلق منها كل أشكال المقاومة، السلمية منها وغير السلمية. وعليه فالدعوة للملتقى العربي والدولي لحق العودة، وإن لم تتضمن الإشارة للمقاومة، دعوة غير معلنة للمقاومة، بما تنطوي عليه من رفض مبدئي لجريمة التطهير العرقي التي اقترفتها القوات الصهيونية في حرب 1948/1949، وما انطوت عليه من تهجير قسري "ترانسفير" لما يقارب 70% من مواطني فلسطين، ومصادرة عقاراتهم وما خلفوه من أموال منقولة، تصرف بها "حارس أملاك العدو" الصهيوني وكأنها غنائم حرب.
ولأن الملتقى انما يجسد ارادة الأمة العربية في رفض الأمر الواقع الذي يجري التواطؤ الدولي والاقليمي والسلطوي لإبرام صفقة التصفية على أساسه، فانه برغم طابعه السلمي اعتبر من قبل أطراف تحالف التصفية دعوة منكرة ومرفوضة. الأمر الذي يؤكد أهمية الملتقى وضرورته باعتباره عملاً جماهيراً مقاوماً لمخطط التصفية المتواطأ على تنفيذه دولياً واقليمياً وسلطوياً. وهذا في حد ذاته يقدم الاجابة الوافية لسؤال: لماذا الملتقى العربي والدولي لحق العودة ؟

منوعات


Strict Standards: Declaration of YtUtils::resize() should be compatible with YTools::resize($image, $width, $height = NULL, $config = Array) in /home/mediapal/public_html/modules/mod_sj_basic_news/core/ytools/ytools.php on line 758

29.07.2017

قانون الجذب و الفكر و

  طاقة الأفكار والمشاعر هل طاقة الفكر أقوى أم

+ View

29.07.2017

قانون الجذب و الفكر و

  طاقة الأفكار والمشاعر هل طاقة الفكر أقوى أم

+ View

01.07.2017

في حب زينات أبو شاويش

إلتقاء حضارات عزيزتى تبدلت خطتى فقد كان من

+ View

18.05.2017

كيد النساء

اقترب رجل من امرأة عند بئر وسألها : ما هو

+ View

13.05.2017

النكبة الفلسطينية

قديش عمر أبوك ؟  66-  سنة - يعني قد النكبة

+ View

07.02.2016

نساء غزة يقهرن الحصار

    أول اذاعة الكترونية نسوية في قطاع

+ View

فيديو الأسبوع


Strict Standards: Only variables should be assigned by reference in /home/mediapal/public_html/templates/sj_health/includes/yt_template.class.php on line 416

Strict Standards: Only variables should be assigned by reference in /home/mediapal/public_html/templates/sj_health/includes/yt_template.class.php on line 416
Has no content to show!
Template Settings
Select color sample for all parameters
Red Green Olive Sienna Teal Dark_blue
Background Color
Text Color
Select menu
Google Font
Body Font-size
Body Font-family
Direction
Scroll to top